Loading the player....

علامة واحدة، شخصيتان مختلفتان! دانا ولينا بتصاميم ديور ما قبل خريف 2017

videoshoot   May 02, 2017      6175 views

ما الذي يجمع بين نجمات مثل جينيفر لورانس، تشارليز ثيرون، ريهانا، ماريون كوتيارد، ناتالي بورتمان؟ قد تظنين أن الشهرة هي الإجابة الوحيدة، ولكننا في الواقع نؤكّد لكِ أن ثمة شيئاً آخر أكثر أهمية يشكّل قاسماً مشتركاً بينهن رغم الاختلاف الكبير في شخصياتهن!

إنه تألقهن المتكرّر بتصاميم دار كريستيان ديور التي تمكنت عبر العقود، من الحفاظ على مكانتها كرمز الأناقة الأول، ومعيار الموضة الفرنسية الراقية.

عبر تاريخها نجحت ديور في صناعة التاريخ. المرة الأولى كانت في عام 1947 مع ابتكار سترة Bar Jacket، ثمّ في التسعينيات مع حقيبة Lady Dior التي افتُتنت بها الأميرة ديانا، وفي العام الماضي مع تعيين ماريا غراتسيا كيوري، كأول مصمّمة أنثى تتولى إدارة قسم الإبداع والتصميم لدى الدار.

ماريا غراتسيا بالطبع تركت بصمتها الواضحة في تصاميم الدار، فباتت أكثر شباباً وأنوثةً وتحرّراً وعصريةً من أيّ وقت مضى! وهذا بحد ذاته ما يجعل من العلامة أكثر قابلية للحياة وأكثر تقاطعاً مع اهتمامات السيدات من مختلف الاهتمامات.

في هذا الفيديو الذي نفّذناه مع علامة ديور، قرّرنا التعاون مع مدوّنتين إلكترونيتين، دانا أحمد ولينا الغوطي. من خلال مدوّنتها، يمكنك أن تفهمي أسلوب دانا. فهي تميل إلى الستايل المعاصر مع لمسة أكثر جرأة وتحرّراً، فيما تميل لينا إلى أسلوب السهل الممتنع والتصاميم الكلاسيكية المحافظة. وعلى الرغم من الاختلاف الواضح في ستايلهما، فإنهما صديقتان مقرّبتان وتجمع بينهما العديد من العوامل المشتركة، من بينها حبهما الكبير لتصاميم ديور!

جلسة التصوير هذه نفّذناها في مطعم Maiden Shanghai بفندق فايسروي، وهو واحد من أرقى المطاعم الجديدة في دبي، ويمتد على ثلاث طبقات، مع ترّاس خارجي مفتوح على الأفق البحري للمدينة، وفيها كان التركيز كله على تشكيلة ما قبل خريف 2017، وهي التشكيلة الأولى من نوعها التي حملت توقيع ماريا غراتسيا كيوري.


فكيف جاءت إطلالات دانا ولينا؟

المشهد الأول:

تعبّر دانا في هذا المشهد عن شخصيتها الأنثوية وأسلوب حياتها كفتاة المدينة التي لا تلتزم بالضرورة بكل القيود الصارمة، فاختارت فستاناً أسود من دون كمّين مع درزات بارزة ناعمة في منطقة الصدر. ومعه نسّقت حقيبة DiorAddict باللون الأسود أيضاً، وحذاء C’Est Dior ذا الكعب العالي العريض، فضلاً عن عقد قصير و أقراط متدلية، كلها من مجموعة ما قبل خريف 2017.
أما دانا التي تلقاها على الدرج المعدني، فتبدو صارمة أكثر في إطلالتها التي تميل إلى الرقيّ المترف، بفضل الكاب الأنيق مع تصميمه الواسع وقماشه المزيّن بنقشة المربعات الصغيرة. مع هذا الكاب نسّقت لينا حقيبة My Lady Dior الأيقونية وعدة خواتم مبتكرة، كلها من مجموعة ما قبل خريف 2017.

المشهد الثاني:

هنا تبدو الصديقتان أكثر تعارضاً وأكثر قرباً في الوقت نفسه! كلتاهما تجلس على خلفية مرسومة يدوياً وتشيح بوجهها إلى الناحية المعاكسة، بينما يجمع بينهما من جديد المشهد الرائع لأفق دبي!
هنا تألقت دانا بفستان أكثر أنوثة بفضل قماشه الشفاف المزيّن بالتطاريز البيضاء، ومعه نسّقت واحدة من أجمل القطع الجديدة، وهي حقيبة اليد على شكل قلب Le Coeur De Dior. وللكسر قليلاً من حدّة اللون الأسود، انتعلت دانا حذاء J’Adior باللون الزهري الفاتح، ووضعت على عينيها واحدة من النظارات الأكثر تفرّداً، وهي DiorosoRealPop التي تمتاز بشكل إطارها الاستثنائي ولون زجاحاتها الفاتح. مع العلم بأن هذه القطع كلها من مجموعة ما قبل خريف 2017.
أما لينا، فتبدو في هذا المشهد أكثر عصريةً وتقاطعاً مع روح العصر، والفضل في ذلك يعود إلى "التيشيرت" السوداء التي تحمل عبارة DiorAddict، والتي نسّقتها بشكل جميل مع تنّورة مزيّنة بالنقشات الملوّنة الخفيفة، وكمّلت إطلالتها مع حقيبة DiorAddict بشكلها الهندسي الأنيق، وحذاء J’Adior الناعم، فضلاً عن نظارة DiorosoRealPop الشمسية باللون الأصفر من مجموعة ما قبل خريف 2017.

تابعي القراءة
الأنوثة هي مفتاح السر!
احصلي على لوك المدونتين
      MAY 02, 2017

الأنوثة هي مفتاح السر!

هل تعرفين ما هو السر الذي يجعل المرأة الفرنسية، السيدة الأكثر أناقةً باعتراف...